قصص رعب

قصة شبح الرجل العجوز قصة مرعبة

قصص رعب عن الاشباح

قصة شبح الرجل العجوز

 

يحكي أحد الشباب قصته قائلاً : بدأت قصتي عندما كان عمري عشر سنوات ، كنت ألعب مع أصدقائي حول شجرة التين التي في شارعنا، كنا معتادين أن نلعب الغميضة حولها كل ليلة، وفجأة سمعنا زمجرة غريبة ومخيفة فاعتقدنا أنه صوت كلب، دفعنا فضولنا لنرى ما مصدر هذا الصوت. عندما اتجهنا خلف الشجرة وجدنا رجل طويل القامة طوله يصل إلى أربعة أمتار وملامحه ضخمة جدا ووجهه شاحب وابيض لحيته في غاية الكثافة وكان يضع معطفا اسود اللون على كتفه، شعرنا بالفزع من شكله الغريب واتجه كل منا إلى منزله ، قامت والدتي بتهدئتي، جاء معي والدي ليبحث عن هذا الرجل ولكننا لم نجد شيئا، قال أبي من الممكن أن يكون رجل مشرد أو مجنون وراح لحاله، كنا نتجنب أن وأصدقائي أن نمر بجانب هذه الشجرة لأيام طويلة. في إحدى الليالي كنت نائم في غرفتي في الساعة الثالثة صباحا سمعت نفس صوت الزمجرة فقمت من النوم مفزوعاً فوجدت نفس الرجل يقف في زاوية غرفة نومي، تسمرت في مكاني ولم أقوى على الصراخ، دخلت والدتي الغرفة قائلة ما بك؛ فقلت لها كيف جئتي إلى هنا قالت صوت بكائك ملأ المنزل، تعجبت لأني متأكد أني لم أصدر أي صوت. تحدثت مع أسرتي عن ما رأيته لكنهم لم يصدقوني وقالوا لي أنه مجرد كابوس، لكني شعرت بألم في بطني، فكشفت عن ملابسي فوجدت والدتي بعض الطلاسم منقوشة على بطني، منذ ذلك الوقت وصدقتني عائلتي أن ما أجده ليس وهم، وذهبت إلى شيخ القرية فوجدت أن أصدقائي أيضا أصابهم ما أصابني، ومنذ ذلك اليوم وأنا أرى العذاب ألوان ولا أعرف حلا لما أنا فيه.

 

للمزيد من قصص الرعب يمكنكم تصفح: قصص رعب اذا اعجبتك القصه قم بابداء اعجابك بتعليق ,وانتظرونا فى قصه جديدة وحكايه جديدة مع موقع قصص وحكايات كل يوم .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق