قصص اطفالقصص قبل النومقصص قصيرة

قصص للاطفال قبل النوم

قصص قصيرة قبل النوم

 

الجدي الصغير

كان ياماكان كان هناك ذئب شرير وافكاره خطيرة . ذات صباح  ذهب الذئب باكرا، يسعى بحثا عن الطعام لياكله ، شاهد جديا صغبرا ، كان يلعب ويمرح وحيدا،ذهب الذئب الى الجدى وحياه ظنه الجدى رفيقا وصديقا فحياه  ، حادث الذئب الشرير نفسه، هذا الجدي صغير لا يفقه و ضعیف سوف يكون لقمه لذيذه تملأ المعدة، قال له الذئب تعالى معي لبيتي نلعب ونلهو . فظن الجدى المسكين أنه ذئب أمين . ذهب معه الجدى ولحسن حظه انهم قابلو الاب والام وقامو بانقاذه من الذئب الشرير وحذروه من ان يرافق الغرباء حتي لا يقع فريسه للاشرار .

 

نستفيد من هذا يااصدقاء ان لا نثق بالغرباء ولا نذهب مع احد لا نعرفه من غير علم الماما والبابا .

 

الاسد الكسلان

كان هناك أسد كسول لا يحب العمل ولا يبذل اي مجهود للبحث عن فريسة يأكلها ، وكان يجلس كل يوم تحت ظل شجرة ينتظر مرور الفريسة وإذا لم تمر عاد إلى المنزل وهو جائع ، وفي يوم جلس الأسد كعادته تحت ظل شجرة فمر ثعلب أمامه يتوسل للأسد أرجوك لا.. لا..لا.. تأكلني وسوف أرد لك الجميل، قال الأسد : كيف ؟ قال الثعلب :  انتظرني هنا كل يوم وسوف أحضر لك فريسة لتأكلها ..

 

راح الأسد يفكر في الفريسة الشهية التي سوف يأكلها دون أن يتعب أو يبذل جهداً، ومن شدة كسله صدق الثعلب المكار الذي أسرع بالهرب، وذهب الأسد ينتظر كل يوم الثعلب والفريسة ولكن الثعلب المكار هرب ولم يعد .. اشتد الجوع والغضب بالأسد وقد أصابه الضعف والمرض فقال : إن هذا جزائي لأني كسول  ولا أحب العمل، وسأعمل من اليوم بنشاط لإحضار طعامي بنفسي ولكن كيف وقد أصبحت مريضا ضعيفا؟

 

للمزيد من الحكايات المفيدة يمكنكم تصفح: قصص أطفال اذا اعجبتك القصه قم بابداء اعجابك بتعليق ,وانتظرونا فى قصه جديدة وحكايه جديدة مع موقع قصص وحكايات كل يوم .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق